Жאָאָҳدجــــــــــه وصجـــــــــةҲжҲЖ

آدارة منتديات(( دجة وصجة)) ترحب بجميع أعضائهاوزوارها الكـرام ونتمنى لكم قضاء احسن الاوقات
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   السبت يونيو 27, 2009 1:13 pm

( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد )



:



قصه مختلفه بذاتها عن كل الروايات والقصص ..
قد أكون أخذت فيها منحى آخر بعيد عن كل الأساسيات المعروفه في القصص والروايات ..
لن أكون نسخه من شكسبير ولن أتبع نهج داون براون ..
أخذت منهم ثروه ثمينه جداً بالنسبه لي ..
وأزدادت أفادتي أيضاً بتخصصي الذي ساعدني كثيراً في مهاره رسم الملامح القصصيه الخاصه
بي أنا وحدي ..
أردت أن يكون لي طريق خاص ومنهج خاص لست عظيمه ولست روائيه ولكني طالبه جامعيه
بسيطه أطمح أن أسخـر تخصصي في حبكه معينـه ..!
ستدور دائره الضوء على شخص واحـد فقـط وهو البطـل ..
ستكونون معـه في حله ترحاله نومـه هدوءه كلامه قفشاته ..!
ستكون كاميرا الخيال مسلطه على ملامحـّه دون غيره طـوال هذه القصه ..
ستعجبكـم بأذن الله ..




:




للتنويـه :

الأسم " ضـاري الشمري " ليس أسقاطاً على إي شخص ترميه الأقدار بنفس الأسـم ..!
أنا أنتمي لنفس القبيله ..! ولي أخ يتسمى بنفس الأسم كذلك ..
كذلك بعض الأبيات أستقيتها من شعراء مختلفين بعضهم أعرفهم والبعض الآخر لا ..!
حفظاً لحقوقهم الشعريه قلت السطـر الأعلى ..!
لذلك لاداعي لأن ألمح أشياء خارجـه عن نطاق أنها ( Literary novel ) فقـط ..!




بقلـــم : حــ سعودي ــلاها ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   السبت يونيو 27, 2009 1:15 pm

" نبـذه عامه قبل البدايه "



" ضـاري الشمري "

شـاب عمره 23 وسيــم جداً جداً بل " جميل " ذو ملامح بدويه شرسه ..
طويل ذو جسـم رياضي عجيب جداً ..
مزاجي سيجارته لاتفارقه طوال يومـه ..
شـاعر مشهـور جداً حتى أن قصائده وفيديو كليباته لاتكاد تفارق القنوات
الفضائيـه ..
معجباته كثـر .. هواتفه مليئه بالأرقام النسائيه مستغلاً جماله وشهرته ..!
يعيـش وحده في شقه بسيطه في الرياض ..!
بعيداً عن أهله الذين يسكنـون في " حائل " ..
يدرس في جامعه " الملك سعـود في الرياض " لمجرد أنه يحمل أسم " طالب "
جامعي فقـط لإنه بكل بساطه " يمقت " الدراسه ..
أنيــق جداً يهتم بشكله بمظهره بوسامته يهتم بأن يكون مكتملاً في كل
شيء ..
ينفق جل أمواله على العطـور الصاخبه لدرجه أنه ماأن يدخل محل ما حتى تمتلىء
نسمات الهواء وتتشبع برائحتـه وتبقى ساعات طوال كذلك حتى وأن فارق المكان ..
لديه صـوت جميل بعض الأحيان يؤدي بعض : الشيلات : الشعريه في قصائده
بصـوت خيالي متناغـم ..!
يعشـق ماركه " دوتشي جابانا / آرماني / العربيه للعـود والعطـور "

.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الأحد يونيو 28, 2009 9:51 am

part 1 :


دخل النور ببساطه للغرفه المظلمه المهمله والملابس المرميه والباااااااارده حيل ..

كانت الستاير مش مغطيه كل الشباك علشان كذا كان يتسلل النور للغرفه ويداعب
رموش ضاري الطويله اللي غرقانه بالنوم بعد ليله طويله من المكالمات مع معجباته ..!

رن صـوت الجوال وكانت النغمه هي قصيده شعريه لضاري
يقصدها بصـوته :
مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد
.............. يكفي أخذت مـن العواذيل .. درسي
ماهو مهم آعيش ..في ضيـق وبعـاد
............ بس المهم آعيش .. ما هنت نفسي!!

ومع الرنين المتكرر فتح ضاري عيونه بأنزعاااااج وتلمس وتحسس الجوال على الكومدينه
الصغيره اللي بجنبه بس مالقى شيء والجوال مستمر يرن ويرن ويرن ..!!
يووووه تحرك للجهه الثانيه من السرير وتحسس بس مالقى شيء ..
ضـاري : أوووف هذا وين أنقلع بالله ؟!
والجوال كان في رنين مستمر ومجرد يسكت دقيقه يرجع يدق الف مره ..
ضاري وهو مفتح عيونه بصدق ومنزعج : وووجعه وش ذا من ذا البجيح اللي يدق هالفجريه وبعد يعيد ويزيد !
وأخييييييراً بعد عناء لقاه ضاري تحت مخدته وطلعه وحط السماعات ورد ..
ضاري : هلااا
بشـرى : هلا وغلا صباح الورد صباح الطير وينك حبيبي خفت عليك ؟
ضاري وهو فيه النوم ومو مركز : مغازل على هالصبح مين ؟
بشـرى وهي مطيره عيونها : ضااااااااري أنا حبيبتك بشرى وشو مين من تعرف غيري !
ضاري وهو يحاول يرقع السالفه : ايييه ايييه وش فيك لامانسيت بس نايم وعلبالي أختي
بشرى بدلع : هالحين صوتي له شبيه !
ضاري بينه وبين نفسه " أمحق صوت بسم الله على أختي من صوتك " ..
بشرى : يووووووووه ضروي ابد مو معاي وينك ؟
ضاري : هنا هنا وش فيك بس نعسان وتعبان ..
بشرى : طيب أنا زعلانه عليك تدري ؟
ضاري : ليه عسى ماشر ؟
بشـرى : أمس بالليل أنتظرتك تدق ومادقيت وأدق عليك مشغول لين الفجر !
من كنت تكلـم !
ضـاري : ها والله مدري يمكن العيال ..
بشرى بشـك : العيـال ! منهم العيال عندك أحد بالشقه !
ضـاري : أووووووووووه تحقيق هو وإلا تحقيق جوالي وأنا حر مدري مين كنت أكلم
يمكن اهلي يمكن خوياي ممنوع بعد ! داقه علي من صباح الله خير وماسكتني تحقيق نمت
كلمت وش سويت ماباقي الا تقولين لي وش ألبس !
بشـرى بخوف : ضاري حبيبي أسفه والله ماقصدت خلاص حبيبي ليه زعلت وعصبت
أنا من خوفي عليك وحبي وشوقي قلت هالكلام والله !
ضاري : الخوف ذا مابيه وماحبه وكم مره قلت لك أنا حر بتصرفاتي !
بشـرى بترجي وخوف أكبر أنها تفقد الشاعر المشهور
وحبيبها اللي تموت فيه : أوكي خلاص تأمرني أمر والله آسفـه خلاص حبيبي
ضـاري : أوكي خلاص ممكن أنام هالحين ..؟!
بشـرى : أكيد ممكن حبيبي بس ..
ضـاري بينه وبين نفسه " اللهم طولك ياروح " : بس وشو !
بشـرى : الجامعـه ..؟!
ضـاري : بشرى حبيبتي ..!
بشـرى بغنج : ياعيون بشـرى ..
ضـاري : الظاهر عطيتك وجه زياده عن اللزوم صايره أمي وإلا أبوي جامعتك أكلك
جوالك نومك !
هالحركات ذي ماحبها أنا ماكلمتك علشان أضيق صدري أنا كلمتك علشان أخذ راحتي
وأنبسط حركات الاعجاب والمياعه ذي مابيها مفـهوم !
بشـرى وهي منذله ترتجف : مفهوم حياتي مفهوم ..
ضـاري : يلا هالحين أنا بنام فمان الله ..
بشـرى : باي ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الأحد يونيو 28, 2009 9:55 am

رمى ضـاري الجوال ورجع ينام بأهمـال وسحب البطانيه وتلحف فيها عن بروده الجو ..
كان شعره يغطي لمحات من وجهه وبيجامته الكحليه الخفيفه مو ساترته من برد الغرفه القارس ..!


"أما بشـرى نزلت منها دمعـه خفيفه على الطاير هالدمعه كان خـوف أنها تفقد برستيجها
عند صديقاتها خصـوصاً وهي تصبحهم وتمسيهم بسوالف ضـاري وأنه يحبها ويموت عليها
وهي تحبه وهم مو مصدقيـن ابداً وهي يوم عن يوم تزيـد بسوالفها لهم ..
وبرضو بشرى تعلقت بضاري كثير وهو حلم لأي بنت أنها تتعلق فيه بموصفاته ووسامته وشاعريته
وشهرته وأناقته وحتى كلامه الحـلو اللي من فتره لفتره يعطيها أياه على مزاجيته المعتاده "


مع السـاعه 12 الظهـر صحى ضـاري بتعب تنبـه نبه وهالنبه كانت كفيله انها تطير
النوم من عيونه تقلب على السرير يمين شمال يحاول ينام خصـوصاً انه نام متأخر بس ماقدر ..
رمى البطانيه بأهمال بعيد عن جسمـه وسحب جواله ..
كان جسمه الرياضي ببيجامته الكحليه وشعره ولونه البرونزي مرمي على السرير بكل أهمال
جلس يقلب في الجوال ويشوف المكالمات والرسايل اللي غص فيها الجوال من معجباته اللي
يظنون أنهم ملكوا ضـاري وكل وحده تظن أنه خلاص فارس أحلامها اللي تحقـق ..
ضـاري : أعوذ بالله ذولا مايتعبون من الكلام أنا تعبت من شوف الرسايل
شلون هم الوحده ترسل الف مسج بالدقيقه ..
أوووووووووف بس ..
رمى الجوال مره ثانيه وقام من السرير وأتجه للحمام بعد ماأخذ فوطتـه اللي كان لونها كحلي
مع بعض الخطـوط السماويه اللي داخله بالفوطه بشكل عشوائي ..
دخل الحمام يأخذ له دش وهو يغني شيله من شيلاااااااته تقول :
لي متى وأنته تعاكس بالريـاح؟
.,.,.,.,.,.,.,.,.لي متى والصبر تو مـا ملّنـي؟
لي متى والقلب متحمّل جـراح؟
.,.,.,.,.,.,.,.,.لي متى والطيب فيـك يذلّنـي؟
لي متى ياأعذب من المي القراح؟
.,.,.,.,.,.,.,.,.من حنانك مـن وفـاك تبلّنـي؟
روح دوّر يابعـد كـل المـلاح
.,.,.,.,.,.,.,.,.عن نصيبك وأن لقيتـه خلّنـي
أدعي الله يسعدك ليـل وصبـاح
.,.,.,.,.,.,.,.,.ياسحـاب ٍ مـن غـلاه يظلّنـي

أنتهى حمام ضـاري ولف الفوطه على جسمه المبلل بالماء وطلع من الحمام
وهو يعيد ويزيد بشيلته بصـوت ممزوج ببحـه رهيبه جداً ..
طلع من الحمام وأتجه للدولاب فتحـه آممم يتخير ملابس له ..!
طلع بنطلون جينـز أزرق وتيشيـرت أسود مقلم بخطوط أبيض ورصاصي
صغيره مره وفيه جيـوب من على الصـدر ..
لبسهم وهو لايزال يردد شيلته ورجع مره ثانيه فتح دولاب صغيـر بجنب
الدولاب اللي فيه ملابسـه وطلع حـزام لونه أبيض وفيه فصـوص فضيه
ولبسه وفتح الدرج الثاني من الدولاب نفسه وطلع شربات لونهم أسـود
وجزمه سبـورت لونها رصاصـي وفيها خطوط سوداء لبسهم..
وفرش سجادته صلى الظهـر بينما الفجر صلاه قبل ينام لأنه كان سهران
في مكالمات هاتفيه مع معجباته ..
وأتجه للمرايه ومعاه فطوتـه وجلس ينشف شعره بأهمال طلع الاسشوار
من الدرج وجفف شعره وحط عليه جل خفيف تنـاول مبخره صغيره على الكهرب
في تسريحته وشبكها بتعب ورجع يحط عطـره الصارخ من " دوتشي جابانا " ورجع
مره ثانيه وفتح علبه فخمه من العربيه للعـود وطلع عـود وحطه بالمبخره وجلس
يتبخـر ..
ناظـر لنفسه بالمرايه كان شكلـه واااااااااااااااااو بمعنى الكلمه ..
رجل بهيئته وسيم جداً وملابسه أنيقه جداً تصرخ بروح الشباب والأستايل الشبابي ..
ملامحـه البدويه مامنعتـه يكون أنيق لدرجه لامعقوله !
تحسس شعره المتناثـر والكثيف " ماكان شعره طويل حيل لا أبداً بس كان يغطي رآسه
بكثافه عاليه جداً " ..
خذا جواله وبوكه ومفتاح سيارته وطلع من الشقه المهمله بكل أنواع الملابس والمفارش
وكل شيء مهمل ..

نزل من العماره وكل من حوله ومن مر فيه يتهامس هذا الشاعر هذا ضـاري وهو بغرور
عجيب نازل ويناظر لدربه وبـس ..
وصـل سيارته الفخمه اللي كانت هديه من برنامج شعري لإنه فاز بتصويت الجماهير بأفضل
قصائد معروضه في هالشهـر كانت عباره عن لكزس من أحدث طراز لونها أسـود ملكي ..
ركب السياره وولع مبخره السياره وشغل المكيف عن الحـر ومشى في طريقه ..
مـر كوفي صغير على الجنب ..
فتح ضاري الشباك ونزل نظاراته الشمسيه البنيه ماركه " أرماني "
ضـاري : Please
البائع : yes
ضـاري : I want a cup of coffee, French
البائـع : Well, you want something else ؟
ضـاري آممم يناظر الكوفي الصغير بغرور : آمممممم No thanks
البائـع : OK Please wait
ضـاري : Ok
صد عنه ولبس نظارته الشمسيه وجلس يدور في أشرطته وسيديهات السياره
المليانه .. وطلع شريط أغنيه لمحمد عبـده ( أختلفنـا ) وحطها وجلس يتسمع ..
البائع : Preferred
ضـاري تناول الكوب وعطاه حسابه وقال بأبتسامه أنسجام مع الاغنيه : thanks
بدأ يتمشى في شوارع الرياض المليانه زحمه الناس طالعه من المدارس والجامعات والشوارع
كانت مليانه وهو راااااااااايق وتوه صاحي ويشرب قهوته ويسمع محمد عبده ويردد وراه
بكل روقـان ..
فجأه رن جـواله .. كان مركب السماعات لذلك ماتعنى كثير فتح الجوال .. بدون
مايناظر للرقم لانه كان يسـوق ..
ضـاري : الـو ..
أمـه : الوو ..
ضـاري وهو يقصـر صوت المسجل ويبتسم لأمه بأشتياق : هلااا وغلا ومليون حلا
بأحلى وأشب وأروع أم بالسعوديه هلا براعيه ذا الصـوت ..
الأم : ايه ايه العب علي يالملعلون بكلم كلمه ..
ضاري :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه وأنا أقدر ياأم محمد وشلونتس
عساتس طيبه يانبض القلب ..؟
الام : بخير جعلك بخير شلونك أنت ؟
ضـاري : الحمدلله زين من ربي دامك بخير أنا بخيـر ..
الأم : الله يجعله ياوليدي وينك فيه منقطع ماشفناك لنا منك شهـر ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الأحد يونيو 28, 2009 9:57 am

ضـاري يتلكع على أمه اللي فاهمته زين : دراااااااااااااااااااسه ومحاضرات ووجع رآس
واختبارات وضغط ..

الام : أقول هاها لاتكذب علي خابرتك والله ماتدل طريق الجامعه بس قلي وينك ..؟
ضـاري بأبتسامه حنان يرفع حاجب ويضحك وتظهر أسنانه اللي كنها صف لؤلؤ :
هههههههههههههههههههههههههههههههه مشتاقه لي يالغاليه ؟؟
الأم بحـزن : إي والله ياوليدي بالحيل مشتاقه لك الله يهديك أنت الوحيد اللي من ضناي
بعيد عني ..
ضاري أنكسر قلبه هو شاعر يعرف مثل هالمشاعر بالحيل : والله مشتاقه !
الام : ضاري وجعه ..
ضاري : هههههههههههههههههههه أجل أسمعي ضبطي لي أحلى عشاء أنا بالطريق جايكم ..
الأم مفتحه عيونها : صاااااادق ؟
ضـاري : اي أجل ؟
الام : ودراستك اللي أنت تقول ؟
ضاري : وطريق الجامعه اللي ماأدله على كلامك ؟
الأم : يالملعون أجل مهنا طلعه من عندي لاصار كلامي صدز ..
ضاري : ههههههههههههههههههه خلاص هونت منب جاي ..
الأم : الا الا تعال وعقبها ارجع خلن أشوفك بس ..
ضاري بحنان : أبشري ياعيون ضاري يانبض قلبه وكله كلي أنا لك يالغاليه هالحين طالع
من الرياض وبجيك ..
الأم : أنتبه للطريق ياوليدي لاتسـرع ..
ضـاري : ماعليك ولدك ذيب والذيابه قليلو ههههههههههههههههههههههههههههههههه
الام : اييييييييه شاعر ماتنواجه بالكلام ..
ضاري : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
الام : زين يلا انتبه لطريقك ولاتسرع وترن اتحداك على العشاء ماهو تلعب علي وتجلس
ضـاري : زين زين ابشري مالك الا طيبه الخاطر ..
الام : يله اجل مع السلامه ياوليدي ..
ضـاري : لحظه لحظه وين وين ..!
الأم بأستغراب : هاه وشو ؟ هونت ؟
ضـاري : لازعلت !
الأم : ليييييييه ؟
ضـاري : هالحين وليدك حبيبك ومشتاقه له ومتغرب عنك وماعنده أحد واخر شيء
فمان الله حاف ..
الأم بعدم فهم : ضاري ووجعه اخلص علي قلي وش عندك ..
ضـاري : عطيني بوسه مبطي عن حبتك يالغاليه ..
أمه بقهـر : ياراحم الحال بس الله يخلف عليك خوفتني واخر شيء بوسه ..
ضـاري : ايه والا وش تبيـن ؟!
الأم : لاجيت عندي حبني أما بوسه بالهواء معصي يالملعون ..
ضاري : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه
ليه يمـه ماني ولدك ؟
الأم : ولدي يجي يحبني مايلعب علي ؟
ضـاري : زين زين أجل فمان الله ..
الأم بأبتسامه على سعه صدر ولدها وحنانه معاها : فمان الكريم ..


رجع ضـاري لشقته لأنه ماأبعد كثير عنها ودخلها بسرعه كانت الساعه تشيـر 1,30 الظهر ..
دخل شقته بسرعه وتناول شنطته اللي كانت داخل الدولاب ورمى فيها كم ثوب وكم بنطلون
وتيشيرت وحط أغراضه كلها وقفلها ..
وراح للأبتوب اللي كان على السرير وشاله وحطه بشنطته وطفى أنوار الشقه وطلع ونزل من
العمـاره ..
وهو نازل كان يصفـر ويغني صدفه واحد من سكان العماره ومعاه بنته اللي في الثانوي كان جايبها
من المدرسه وهو فراش مدرسه على قد حاله وشايب كبير الشيب غطى ملامحه وماعنده غير 3 بنات
بس وماعنده عيال ويسكن في نفس العماره اللي فيها ضـاري ..
ضـاري بأبتسامه حنان : مساء الخيـر ياعمي ..
أبو لمى بأبتسامه على أدب ضاري وذوقه معاه في كل مره يشوفه : مساء النور ياوليدي ..
ضـاري يبعد عن طريق الدرج علشان بنته اذا تبي تصعد ويسولف مع ابولمى : وشلونك وش أخبارك ..؟
ابولمى : بخير ياوليدي أنت شلونك شخبارك ..؟
طبعاً لمـار كانت واقفه في مكانها ولاتحركت وكان عاجبها الوضع ومستانسه لانها تحلم أن ضاري يكون
يوم من الأيام زوجها خصوصاً انه ساكن عندهم في العماره ويعرف أبوها وأبوها دايم يسولف لهم عن أدبه
وأحترامه وكانت تمني نفسها تلتقي فيه وتعيش معاه قصه حب وهي تحبه حالها حال كل معجباته اللي ميتين
عليه وكانت بكرا بتقول لصديقاتها أن ضاري الشاعر المشهور سولف مع أبوها وهي واقفه وراهم وقال
كيت وكيت وتنقل لهم بالتفصيل ..
ضـاري : انا بخير دامك بخير .. يلا ياعم ماطول عليك توصيني شيء ..؟
ابولمى وهو يلمح شناط ضاري : ابد سلامتك ياوليدي بس عسى ماشر أشوفك شايل شناطك ..؟
ضـاري : ابد والله الحبيبه دقت علي مشتاقه هههههههههههههههههههههههههه وودي بشوفتها ..
أبولمى يدري أن ضاري يقصد أمه لانه دايم يقولها الحبيبه عند ابولمى : هههههههههههههههههه الله يخليها لك
ويخليك لها يارب أجل بالسلامه ياوليدي ..
ضـاري : وياك يابعدي يلا فمان الله .. ومشى في طريقه ..
أبولمى وهو يصعد الدرج : فمان الكريم ياوليدي ..
أما لمـــار أنهبلت وتجمعت الدموع بعيونها كأي مراهقه تبني أحلامها على ولد الجيران اللي الكل يبيه
وتظنه هي أقرب له من إي أنسان ثاني وفجأه تسمعه يقول الحبيبه وأبوها يبارك له ..!
بغت تصرخ وفكرت زين أن ضاري ماهو متزوج أجل مين الحبيبه اللي يقول عنها أبوي دايم يقول مب
متزوج يارب مايطلع متزوج بالسر يارب أنا أحبه يارب أنا بنيت كل أحلامي عليه أنا أحق فيه من إي بنت بالكون
هو ساكن بنفس العماره ويتنفس الهواء اللي أتنفسه ويعرف أبوي ويعرفنا يارب ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الأحد يونيو 28, 2009 10:00 am

أبوها أنتبه أنها واقفه وهو وصل نص الدرج لف عليها وقال بحنان يكسوه الشيب : لمـار ..؟! تعالي يابنيتي
وش فيك ..؟

لمــار بعبره تخنقها أنتبهت وقالت : لا بس يبه بسألك ..!
أبوها بطيبه قلب وحب لبناته : سمي يابنيتي وش بغيتي ..؟
لمـار : أنت دايم تقول ضاري مؤدب وتسولف لنا عنه ..!
أبولمى : أيه والله ونعم الرجل ..
لمـار : بس هو عكس كذا ..
أبولمى : لف لها ووقف وقال ليه وش شايفه فيه ؟ عيب تقولين كذا الرجال محترم ولاشفنا منه الا كل
خير وش له لزوم هالكلام وانا ابوتس ؟
لمـار بجرأه : يبه سمعته يقول حبيبته ومشتاق لها وهو مو متزوج ..!
أبولمى مستغرب من أنفعال لمـار : هههههههههههههههههه يابنيتي يقصد أمه أمه حبيبته .. أنتي وش
فيك معصبه شبيتي على الرجال ..؟
لمـار بأرتياح ودها تصرخ وتخم أبوها : اهاااااا لا بس أنقهرت أحسبه يلعب على بنات الناس ..
أبولمى بتصديق وبطيبه قلب : ههههههههه لا ماهي عنده ضاري رجال والنعم والله لو ربي رازقني بولد
ماتمنيت الا انه يكون مثلـه ..
أبتسمت لمــار لإنها تشوف زوجها مثل ماهي حاطه بعقلها محل أعجاب الكل من قراب وبعاد
ومشاهير وبنات ورجال وشياب ..!



أما ضـاري فكان في طريقه للخروج من الرياض ويتراقص على أنغام أغنيه محمـد عبده :
كل ماقلت له يابن الحلال ..
المحبه عطا وأنتا بخيـل ..
التفت يمي وهو عجل وقال ..
لذه الحب بالشيء القليل ..
كان يرددها وراء أبونوره وهو منسجـم آخرررر أنسجام ..
وهو يخرج من الرياض لمح محطه بانزين ..
ضـاري : كويس خلني أمرها أخذ لي شيء أكله على ماأوصل لحايل ..
كان ضاري ميت جوع ومابعد عشاء أمس غير كوب الكوفي ..
مر ضـاري المحطه اللي كانت مليانه ناس رايحه جايه شباب عوائل ناس تدخل
العاصمه وناس تخرج منها حتى في عز وقت الدوامات ..
وقف ضاري سيارته الليكزس ونزل بكل غرور وخفـه وروح شباب يمشي صوب
السوبرماركت وكان تيشيرته الأسود مفتوح نصـه من فوق ..
في سياره ثانيه :
خالد : شباب شباب شوفوا مهب ذا الشاعر ضاري الشمري ؟
علي : الا الا هو بالله شباب خلونا ننزل نصوره ؟
محمد : لا وشوله يحسبنا ميتين عليه هالحين ..
خالد : ميتين ونص نأخذ له صورتين أنفراد حصري بالنت والله شيء يطير العقل وخر بس
أنا وعلاوي بننزل تنزل معانا تعال ..
محمد : يلا بنزل وش ورانا ..
نزلوا الشباب وكانت المحطه كلها تناظر لضاري اللي يمشي بطريقه ويرفع نظارته وينزلها
بلعب وروقان متجه للسوبرماركت ..
مر من عند سياره عائله كان فيها طفله تطل من الشباك وبنات يناظرون لضاري بأعجاب وعالم
وردي ثاااااااني ..
لمح ضاري البنات أبتسم لهم ووقيص خدود الصغيره وعطاهم أبتسامه ثانيه ومشى ..
العنود : وااااااااااااااااااااااو يماااااااااااااااااااااااااااااااااااااه اشوى ابوي مو هنا والا كان ذبحنا ..
يجنن يجنن ..
هيفاء : اييييييييييييييييييي هبال شوفي الجسم بس شوفي الرزه شوفي الجمال شوفي الاناقه
الله يطعمنا بس ..
انتبهت امهم لهم ولفت لهم بعصبيه : هيفوه عنيد وجعه انتي وياها هذا وانا معاكم من تقصدون
ياللي ماتربيتوا ..
هيفاء بسرعه بديهه : يمه هذا ماتعرفينه افا يمه وين راحت المتابعه والتطور ..
الام نست السالفه وقالت : هاه وشو ..؟
العنود تكمل : يمممممممه هذا الشاعر ضاري الشمري المشهور ماتعرفينه وتطير عيونها تحاول
تشغل امها ..
امها : هاه الا اعرفه به احد مايعرفه هذا بس وش فيه ؟
هيفاء : مر من هنا شوفيه داخل السوبرماركت ..
الام وهي تتعدل وتناظر ضاري معجب الكل شياب وعجز وشباب وتحاول ماتبين لبناتها : زين تعدلي
انتي وياها لايجي ابوكم يذبحكم ..
البنات بأبتسامه سخريه يدرون انه ذابح بجماله وشكله حتى امهم : ان شاء الله ..


ضاري كان داخل السوبرماركت وكل السوبرماركت جلس يسلم عليه ويسأله ويصوره
بالجوالات وهو راح بسرعه للثلاجات وهو غير مبالي بالضجه اللي أحدثها داخل المحل ..
تناول علبتين بيبسي وعلبتين عصير سيزر وعلبتين مويا ولف للجهه الثانيه أخذ له فطيره لوزين
بالتفاح حبتين وبالشوكولاته برضو حبتين ..
حطهم بالكيس وأتجه للشوكولاته وأخذ بأهمال ( كتكات / سنكرس/ تويكس / مارس )
رماهم بالكيس ووصل للمحاسب وطلب علبتين دخان برضـو وطلب الحساب ..
وأثناء ماالمحاسب يحاسب ..
خالد : أستاذ ضـاري ..
لف ضـاري كأنه سمع أحد يناديه وهو متأكد أنه واحد من جماهيره ..
خـالد وعلي ومحمد : السلام عليكم ..
ضـاري : وعليكم السـلام أهلا ياشباب ..
الشباب : كيف الحال ان شاء الله تمام ..؟!
ضـاري : الحمدلله أنتم شخباركم ..؟!
الشباب : طيبين الحمدلله ..
ضـاري : دوم يارب ..
الشباب : تدوم .. علي / ماودنا نشغلك صراحه بس بغينا كم صوره اذا مايضايقك ..
حنا من جماهيرك ونحبك وصراحه رجعنا بعد ماحنا راكبين علشانك ..
ضـاري بأبتسامه : لاولو أكيد عادي على رآسي تفضلـوا ..
طلـع فيهم برا ..
المحاسب : لو سمحت لو سمحت ..
ضـاري يأشر له : راجع راجع بس دقيقه ..
وقف برا وعلى مرآ الناس وأمام سياره العنود وهيفاء وجلس يتصـور مع الشباب
ويبتسم معاهم بكل تواضـع وهو أنبسطوا حيل وسلموا عليه ومشوا ..
بس الدور ماوقف جوه بزارين يركضون وشباب وصوروا معاه وسلموا عليه ..
ضـاري بتعب وهو يدخل السوبر ماركت ثانيه بياخذ الحساب بعد ماتصور
مع كل اللي بالمحطه تقريباً " أوف الله يعين كل يوم على ذا الحاله " ..
دخل يأخذ الحساب ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الأحد يونيو 28, 2009 10:01 am

العنـود : هيوف شوفيه يصـور يعني عادي ..؟
هيفاء : ادري بس تبينا نصـور معاه مثلاً ..!

العنود بصوت قصيـر : لاياغبيه نخليه يوقع لنا ..
هيفاء : هاهاها ضحكتيني وشلون ..؟!
العنود بصوت قصير أكثر علشان ماتسمعها أمها : نعطيه منديل وكحل
لدانه هو مر من عندها وقبص خدودها ولين مر نأشر له يوقع لنا بدون
ماتحس أمي ..
هيفاء بتردد : ها أحسها صعبه ..! أكيد بتقول أمي وش يوقفه عند السياره ..!
العنود : لا مابتحس أشغليها انتي بأي مقطع في جوالك ..
هيفاء : اوكي يلا ..

طلع ضاري من المحل بعد ماحاسب ولبس نظارته وكان يمشي بسرعه يبي يوصل
سيارته قبل مايصيدونه ناس يتصور أو يسلمون عليه ..
طلعت العنود بخفه منديل وكحل وعطتهم دانه وهيفاء عطت أمها مقطع جوال
تشوفـه ..
دانه ماسكه المنديل والحكل ..
العنود تحاول تأشر لضاري اللي يمشي ومنزل رآسه بس ماش حست انه بيبعد عنهم ..
فقالت بخفه : ضاري ..
التفت وشاف البنت الصغيره ماسكه كحل ومنديل وتناظره ماتدري وش الموضوع ..
وطبعاً لانه متعود على البنات فهم الحركه وانها تبيه يوقع لها وأنتبه لأمها فمر وخذا الحكل والمنديل
وأبعد شوي عن السياره وكتب
( حلوه عيونك بس شعّري أحلى وأحلى هههههههههههههههه تحياتي
ضاري الشمري ووقـع )
ورجع وعطا البنت الصغيره الكحل والمنديل ولبس نظاراته وعطاهم أبتسامه ومشى ..
طبعاً البنات داخووووووووووا وخذوا المنديل وتهاوشوا عليه كل وحده بتحطه عندها وأتفقوا
أنهم يتبادلونه كل وحده يـوم ..!

ضـاري ركب سيارته بعد عناااااااااااااااء تحت الحر والشمس والتصوير والسلام ..
رمى الكيس بأهمال على المرتبه الثانيه ووجه المكيف له وكان الهواء يطير شعره المتناثر اللي
عطاه منظر ثااااااااني ..
مشى في طريقه وفك علبه بيبسي وفطيره وجلس يأكل وحط في أذانه سماعات وجلس
يسمع قصيده من قصايده بصـوته تقـول :

مابقا في الناس للناس ابتسامه او شعور
كلنا لاهي وكل شايف همه كبير
كل واحد يحسب انه فاهم بكل الامور
وكلنا يبني طموح وكلنا وده يصير
وفي النهايه وش خذينا في الغياب وفي الحضور
غير قسوتنا علينا وانعدامك يالضمير


ضـاري بحـزن مسكور رمى السماعات : ههههههههه ومن يدري عن القسوه ويحاسب
الضميـر .. مساكين حنا الشعراء الصادقين حافين منتفين ..
بس اللي يكتب ويبيع ويزيف مشاعره يعيش برفاهيه صدق زممممن حقييييييييير أبتسم
وكمل طريقــه وماأنتبه أن جواله يرن لأنه كان ساهي يسولف مع نفسه عن حقاره واقعه ..

:

Finished the first part
I hope to be successful

.
.


وانتظروا
part 2

لاكن ابي تفاعل منكم يا اعضاء


عدل سابقا من قبل ناشب بشعري علتس في الإثنين يونيو 29, 2009 11:14 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دجـــه
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى
avatar

انثى عدد الرسائل : 144
تاريخ التسجيل : 09/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الأحد يونيو 28, 2009 12:17 pm

يسلمووووووووووووا يالغلا ..

ويعطيك الف عافية ...

من جد تسلمين على الموضوع الاكثر من رائع ...

وننتظر الجديد والمميز منك يالغلا


دجه

_________________


صــرت آشووف الدنيــآآ مقلووبهـ

أكل ج ــبن يطلع قشطــهـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://daj0o0-9ajh-577.akbarmontada.com
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الإثنين يونيو 29, 2009 4:57 pm

Part 2 :


ضـاري بحـزن مسكور رمى السماعات : ههههههههه ومن يدري عن القسوه ويحاسب

الضميـر .. مساكين حنا الشعراء الصادقين حافين منتفين ..
بس اللي يكتب ويبيع ويزيف مشاعره يعيش برفاهيه صدق زممممن حقييييييييير أبتسم
وكمل طريقــه وماأنتبه أن جواله يرن لأنه كان ساهي يسولف مع نفسه عن حقاره واقعه ..

حنـان بخوف: أوووف ياربي معقوله يكون خذوه مني بنات أبليس وينه
مايرد له يومين أدق عليه مايرد ياربي بس برسل مسج ويارب يرد علي
هالمره مايسحب فيني بعد ..
خذت جوالها الفوشي من نوع سامسونج وكتبت :
( مساء الخير حبيبي وينك ؟ انا خايفه عليك كثير انت مواعدني اشوفك في مكان
بس من عقبها لك يومين ماترد خلاص لاتقابلني بس رد علي ارجوك حبيبي
أحبك / حنان )

ضاري كان يسوق وخلصت فطيرته الآولى وأخذ فطيره ثانيه وفكها ..
ضاري : اشوى مامعاي احد ينظلني بيقول وش ذا البطن فطيرتين وراء
بعض هههههههههههههههههههه بس والله الجوع رهيب مافيه اقوى منه احد
كان يسولف على روحه يحاول ينسى الحزن اللي سببته له الابيات اللي سمعها
خصوصاً انها ضربت على وتر حساس في قلبه..
فجأه رن جواله بصوت رساله ..
ضاري : أشتغلوا المعجبات طلعوا من الجامعات هههههههههههههههههههههههههههههه
تناول جواله ونزل الفطيره من يده ..
ضاري : يووووه ذي متى دقت ويني عنها أنا ؟ لاومرسله بعد الله يعين خل أشوف
وش عندها ..
قرأ المسج وهو يتبسم بخبث ويضحك على واقع البنات ههههههههههههههههههههه
ضاري : والله فله الكاميرات تخلي الواحد محبوب غصب تخلي البنات يبون يقابلونه عكس
مالمفروض يصير هههههههههه ياحبني لك يالكاميرا ..
حط السماعات بأذانه وتناول فطيرته ودق عليها ..
حنان كانت جالسه تبكي مهيب عارفه ليه ضاري المشهور اللي تموت فيه واللي يقضي
معاها ساعات سوالف وضحك وغزل والله ماقد أبعد عنها دقايق يبعد ويتركها يومين
كاملات بدون ماتسمع صوته أو تعرف أخباره ..
وفجأه دق جوالها كانت نغمه عارفتها كوييييييييييييييس لانها حاطه نغمة ضاري ضحكته
سجلتها مره من المرات لما كانوا سهرانين يسولفون ..
حنان : أهليييييييييييييييييييييييييييييين حبيبي حياتي قلبي أنت وينك أشتقت لك وين
غبت وربي ذبحني غيابك ..
ضاري : بسم الله بشويش كليتيني ههههههههههه لاتخليني أرتاع وأقفل
حنان : ههههههههههههههههههه فديتك وفديت الضحكه والله أشتقت لها يابعد دنياي
ضاري بخبث : بس دنيـاك !
حنان : دنياي وروحي وأهلي كللللللللللللهم ..
ضاري : يخليك ربي ياحلوه وش أخبارك ..؟
حنان : الحمدلله هالحين بس صرت طيبه ..؟
ضاري : ليه عسى ماشر من قبل ؟
حنان بآلم : غيابك أكبر شـر ..
ضـاري : يلا عاد عن الدلع كلها يومين كنت مشغول فيها وهذا أنا يوم فضيت
دقيت لك رغم أني بطريق ..
حنان بخوف : طريق ! ليه وينك ياعمري!
ضـاري : أبد والله طالع لأهلي مشتاقه لهم والحبيبه مشتاقه لي ..
حنان حركت شفايفها بعدم رضاء وقالت بعتب : يوووه ضاري من الحبيبه ..!
ضاري فهم عليها وقال بجديه : الحبيبه حبيبه أمي حبيبتي وبعد دنياي ..
حنان : لاصارت أمك الحبيبه أجل أنا وشو ؟؟
ضاري بحده وبعصبيه : خييييييييير !! تقارنين نفسك بأمي !! والله ذا اللي كان
ناقصني تغيبين يومين عني علشان تجين تقارنين نفسك بأمي !! ولاتبين أقولها
يالحبيبه بعد !! شوفي حنان
حنان خافت فقالت تقاطع كلامه : لحظه ضاري ما.....
ضاري : حنااااااااااان خليني أكمل كلامي لاتقاطعيني !! ليش أبوك حضـره الوزير
العظيم ماعلمك أن الرجال لاحكى ماتقاطعينه !!
حنان بخوف من عصبيته : سم تأمر حبيبي ..
ضاري : أمي بكفه وباقي الخلق كللللللللللللللللللللهم في كفه ثانيه ولاأحب أحد
مهما كان يجي يقارن نفسه بأمي واهلي هذولا أهلي وباقي الناس ناس لو طلع
منهم الف صديق وحبيب ! فهمتي زين !
حنـان بخوف : فهمت فهمت عيوني أنا آسفه أمك على عيني وعلى رآسي ماقصدت
بس كنت أمزح معاك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الإثنين يونيو 29, 2009 5:02 pm

ضاري : لالاتمزحين ابد في هالامور ويلا فمان الله ..!
حنان وهي تبكي : لحظظظظظظظه ضاري !

ضاري بعصبيه : خيييييييييييير ..!
حنان : وين ليش تبي تقفل تو مابعد كملت ..؟!
ضاري : لاتكملين ابد ماني رايق أعصب ويجيني حادث وأموت من وراك !
حنان بخوف على ضاري : بسم الله عليك حبيبي جعل يومي قبل يومك ..
ضاري : اللهم آمييين يلا وش بعد ..؟!
حنان وهي تبكي بذل للحب : ضاري أنا أحبك ..
ضاري : وش الجديـد ..؟!
حنان بعصبيه : ليش انت بااااااااااااارد ماتفهم أقولك أحبك تقول وش الجديد !!
ضاري بعصبيه أكبر : لااااااااا والله وصرت ماأفهم بعد ايه صح حنا مانفهم نخلي
الفهم لك يابرنسيسه حنان وبكيفي أقول اللي ابي والبرود عاجبني ولاعاد ترفعين
صوتك مره ثانيه علي العن خيرك فاااااااااااهمه !!
حنان غرورها وأنها بنت وزير خلاها تشوف نفسها فقالت بعصبيه :
ماعاش من يلعن بنت الوزيـر ..!
ضـاري : ههههههههههههههههه يلا ضفي لاتجلسين تتغزلين بأبوك ولاصار وزير
عاد صاير رسـول !!
حنان بحب أنتقام وتفاخر : حسن أسلوبك على دادي والوزير لولاه كان طلعت
علومكم ياعالم ..
ضاري : هههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههه
ههههههههههههههههههههههههههه ضحكتيني الله يضحك عدوينك صادقه صادقه
وش حنا لولا الوزير ..
حنان : تتطنـز ..!
ضاري : مالك دخل عطيتك وجه ..
وكمل حب يقهرها : يلا فيه وحده تدق علي مابي أطول عليها فمان الله
وماعطاها فرصه تكمل طوط طوط طوط ........!
حنان بقهر أنفجرت تبكي على السرير ورمت الجوال بعيد عنها وجلست تشتم في الحب
وتلعن لأنه خلاها تنذل لواحد مثل ضـاري مو من مستواها الاجتماعي على قوله أختها ..
( نبذه عن حنان هذي بنت وزير من أكبر وزرات الدوله وتحب ضاري حالها حال كل المعجبات
وهو يكلمها حالها حال كل المعجبات تعلقت فيه وحبته وصارت تنذل لعيونه هي أصلاً
انسانه ماتعجب ضاري في أستايلها وحركاتها وكان يتهرب حتى من شوفتها لانها كانت بعينه
مهيب مرأه لانها ماتتغطى وتكلم شباب قبله وعايشه وضعها فررررري للآخر ) ..


حنان : ياااااااااربي بس وش سويت أنا بدنياي الله يلعن الحب الله يلعنه ..
ليش ياربي لييييييييش انا احبه وهو مايفهم يقارني بغيري انا حنان انقارن
بغيري ليه ليه وتبكي بصوت عالي ..
فتحت أختها عليها الباب وكانت ماتقل غرور عن حنان ..
حـور : حنان وش فيـك تبكين !
حنان : حووووووووووور ابي ضاري ابي ضاااااااااااااري ..
حور : اوووووه اقرفتينا بضاري يعني مافيه هالبلد الا هالولد !!
خلصوا الشباب ! اطلعي الشارع روحي التحليه شوفي الشباب
اشكال الوان يهبلووووووون يخققون ياحنان ويركضون وراك
مو انتي تركضين وراه ..
حنان بعصبيه : ماتفهمين انتي اقولك احببببببببه تقولين شباب
كثيييييير حور انا احببببببببه اموت فيه اعشقه حور انا املك واحد
البنات كلهم مايقدرون يجيبون رآسه ( طبعاً تظن نفسها الوحيده
اللي ضاري يسولف ويضحك ويتغزل فيها ) ..
حـور بلامباله: طيب حبي غيره ..!
حنان بعصبيه رمت المخده الصغيره على اختها : انتي ماتفهمييييييييين
غبييييييييييييييييييييييييييه غبييييييه اقولك احبه اقولك شيء محد يقدر عليه
اقولك ضاري تعرفين منهو ضاري الشمري اقدر اجيب الف واحدمن التحليه
بس كلهم البنات مثلي يقدرون عليه بس ضاري لا ضاري غير كلامه غير
اسلوبه غير جماله غير حتى البنات كلهم غرقانين فيييييييييه ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الإثنين يونيو 29, 2009 5:06 pm

ضاري وهو واضح عليه التعب من الطريق والارهاق رغم انه يضحك : لا بس ابد الله يحيك
ماتقصر جعله مجلس عامر جاي اشوف اهلي وامشي والله ماعندي وقت ..

جارهم : يارجال فنجال قهوه ماهو الليله خله باتسر علشان مايصير عندك عذر ..
ضاري : قواك الله والله ماأضمن شف ويأشر على تيشيرته بقرف من ظهري على هالملابس
ماغيرتهم ماعندي وقت اغير ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
جارهم : ههههههههههههههههه وانت اهم شيء عندك كشختك ونفسك ..
ضاري : ايه ( ان الله جميل يحب الجمال )
جارهم : وانتم مامسكتوا من القران والسنه الا ذي
ضاري : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه وانتم ماعندكم الا هالجمله
جارهم : غلطان اللي يجاري شاعر ههههههههههههههه
ضاري : اي قايل لك من اول ههههههههههههههههههههههههههههه
وطلع ضاري من المسجد وهو مرتاااااااااااح نفسياً رغم تعبه اللي واضح على ملامحه البدويه
اللي ماقدرت الاناقه والاستايل الحضاري يلغيهم ..


دخل المجلس ورمى نفسه على اقرب كنبه بأهمال : اووووووووف ياكثر الناس كثراااااه ..
يسرى : كلهم صاروا خوياك بقدره قارد ..
ضاري : ايه هههههههههههههههههههه
كانت في الزاويه بنت عمه اشواق تناظر وتضحك كان عاجبها منظر ضاري وشكله
وأناقته وكانت تفتخر انها بنت عم ضاري كثير كان ودها تحبه بس تعرف مزاجيه ضاري
وتعرف انه مغرور وتعرف اكثر انه ماراح يحس بمشاعرها تجاهه ..
ضـاري : إلا صح ويلتفت على صفوق ومحمد وين عيالكم ماشوفهم ؟
محمد : بدري يالاخو ..؟
صفوق : اندري ! فيه عم مايدري عن عيال اخوانه ؟
ضاري : ههههههههههه زحمه يادنيا زحمه جد والله وينهم ؟
محمد : انا عني عزوز عند خواله وأسيل عند الشغاله بالبيت ..
صفوق : وأنا أفنان نايمه داخل عند العنود ..
ضاري : أرحمنا يامسلم محمد صاير خفافي يمشي بدون عياله ههههههههههههههه
محمد : ايه عجبن وضع ايام العزوبيه احم احم ويتنحنح لزوجته اللي جالسه ..
ضاري بخبث : يالجبااااااااااااااااااااااان ..
محمد : انطم بس ..
ضاري : غليان انطم ينباع بالسوق ترى لاتفرطه كله علي ههههههههههههههههه
صفوق : ههههههههههههههههههههههههه تولموا هالحين يبون يجون عمامي الاعزاء ..
ضاري بضيق : اووووووووووووووف لاتقول الغثيث خالد معهم !!
محمد بجديه : الا معهم هذا ولد عمك أعقل عاد ..
ضاري بضيق أكثر والتعب عطى ملامحه شكل طفولي بداخل رجال : داري انه ولد
عمي قله هالكلام لاتجي تقوله لي وانت ادرى بالمشاكل بيني وبينه مايحتاج يعني ..
وقام ضاري وطلع ..
محمد : تعال وين ..؟!
ضاري بعفويه تعب : بروح فوق لغرفتي ابدل ملابسي واشوف العنود وافنان ..
وطلع ضاري من المجلس وكان كل مامر في مكان امتلى المكان بريحته وهيبته ورجولته
اللي تغطي على كل شيء رغم مزاجيته وعشوائيه حياته ..
صعد الدرج بأهمال وكانت نظرات أشواق تراقبه من بعيد وهي تتخيل لو يكون هالجسم
والعضلات في يوم من الأيام حلالها وملك لها ..



وصل ضاري لغرفه العنود أخته وفتحها بشويش لقى الغرفه انوارها فاتحه باررررده ولقى
العنود نايمه بشكل ينرحم على السرير بملابسها وحتى بدون ماتتغطى والنور مالي المكان
طفى النور بالبدايه علشان ماتحس وتوجه صوبها وهو مشتاق لها وقرب منها وشالها بأحضانه
بخفه ورفع اللحاف ونزلها وغطاها باللحاف وطبع بوسه على خدها ..
العنود حست باللي حركها وشالها ومافات عليها ريحه ضاري الصارخه اللي خنقتها
وهي نايمه وقربه منها بشكل كبير وخصوصاً ببوستها فتحت عيونها تناظره وهو يرفع عنها
بيطلع ..
بققت عيونها : ضااااااااااااااااااااااااااااااااااااااري
ضاري وهو يبتسم : هلا هلا وسلم عليها وخمته وسألته متى وصل وتعرفون عاد سوالف
البنات ..
ضاري كان جالس بحنان مع اخته المراهقه اللي بالثانوي ويسولف معاها ويضحك ..
العنود : طيب وين تبي هالحين ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناشب بشعري علتس
مدهر بقوة
مدهر بقوة


انثى عدد الرسائل : 60
تاريخ التسجيل : 12/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!   الإثنين يونيو 29, 2009 5:57 pm

ضاري : ببدل ملابسي واخذ لي دش احس اني مثل ريحه السمكه ههههههههههههههههههههه
العنود: اذا انت ريحه سمكه حنا وشو اجل هههههههههههههههههههههههههههه

ضاري : انتم البحر هههههههههههههههه
العنود : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههه
ياخبل قسم مجنون رسمي ..
ضاري وهو يقوم عنها ويدخل يدينه بجيوب بنطلونه بأهمال : ماعليك زود يلا سلاااااام ..


وطلع من الغرفه واتجه صوب غرفته وفتحها وهو مشتتتتتتتاااااق لها ولذكريااااااااااته ولجوها
ولبردها ولحرها وكل شيء فيها ..
شغل الانوار وشال الشنطه وحطها فوق السرير وطلع فوطته ..
واتجه صوب الحمام ..
دخل يأخذ له دش وهو يغني كالعاده واحيانا يجيه طاري يقطع الغناء ويدخل شيلات والا
قصايد شعريه من قصايده وشيلاته ..
طلع من الحمام ورمى ملابسه بأهمال بالغرفه وفتح الشنطه من جديد وطلع له ثوب وملابس
ولبسهم واتجه للمرايه وبدأ ينشف شعره ويغني وحط جل كالعاده على شعره بس مالقى اسشوار
بدرجه فتوهق لانه يبي يجفف شعره بسرعه وينزل قبل يجون عمامه ..
طلع من غرفته بثوبه بس وشعره الرطب وشكله المتعب اللي مغطي ملامحه وراح صوب أقرب
غرفه من غرف خواته كانت غرفه سلمى ..
طق الباب كانت سلمى تصلي واشواق جالسه على السرير ..
أشواق : مييييييين ؟
ضاري بتعب : انا ضاري وين سلمى ؟
اشواق قالت بسرعه : سلمى تصلي !!
ضاري : اووووف طيب عطيني اسشوار بجفف شعري ..
أشواق أبتسمت تعرف ولدها عمها زين مايخلي أناقته ويهمل نفسه لو كان تعبان أو بلحاله ..
راحت صوب الدرج وطلعت الاسشوار وفتحت الباب ومدت له الاسشوار من وراء الباب ..
ضاري خذا الاسشوار وقال بعفويه : ايه شكرا قولي لسلمى اذا تبيه تجي تأخذه من غرفتي
منب جايبه لها ..
أشواق وهي تحس بالخوف والرهبه من صوته الرجولي وجسمه اللي حتى لو فصل بينهم
باب تحس بشموخه ورزته : ان شاء الله ..

طلع وراح لغرفته جفف شعره وطلع غتره بيضاء ولبسها وشغل المبخره كالعاده وحط عطر
من سكادا هالمره وحط بخور وتبخر وطلع من غرفته بكل اهمال ونسى يأخذ جواله معاه
وتركه بغرفته ونزل تحت وهو يغني :

أنتا ماتعلم بقلبي وش غلاك ..
لو طلبت الروح ماتغلى فداك ..

ضاري وهو نازل تحت بكل شموخ الغتره والثوب طلعوا شكله الرجولي والبدوي أكثر صار
فعلاً جنااااااان وكأنه عريس وعطره يملأ حتى الدرج اللي نزل منه بشكل سريع ..




Finished the part
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
( مافيه داعي يلمـح الجـرح .. حسّـاد ) [ رَوايــِــّــَهَ سُعّـوُدَيـَه ] ..!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Жאָאָҳدجــــــــــه وصجـــــــــةҲжҲЖ :: {.. حكّآيات و روآيـآت / ~ ..!!-
انتقل الى: